مصابون بفيروس كورونا يتماتلون للشفاء في احسن الظروف بمصحة الضمان الاجتماعي الزيراوي

المواطنة نيوز13 أبريل 2020آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المواطنة نيوز
سلايدر
مصابون بفيروس كورونا يتماتلون للشفاء في احسن الظروف بمصحة الضمان الاجتماعي الزيراوي

المواطنة نيوز

أكد عدد كبير من المرضى المصابين بفيروس كوفيد 19 المستجد الذين يخضعون حاليا للعلاج بمصحة الزيراوي التابعة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بالدار البيضاء على أن فترة التماثل للشفاء وتلقي العلاجات الضرورية تسير على أحسن ما يرام من جميع الجوانب أولها النفسية حيث أبدو ارتياحهم التام للظروف الجيدة التي وفرتها لهم وزارة الصحة أثناء فترة الحجر الصحي التي ستمتد في الغالب إلى خمسة عشر يوما، اذ أشاد معظمهم بحسن المعاملة التي تلقوها من قبل طاقم طبي شاب يمتاز بانسانية كبيرة ومهنية عالية، هذا بالإضافة إلى التأكيد على أن كل العاملين بالمصحة التابعة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي من اداريين وأطقم شبه طبية “ممرضين وممرضات” ونساء النظافة ورجال الأمن الخاص يعملون بهمة كبيرة وتفان منقطع النظير في ظل هاته الأوضاع الصعبة التي يمر منها المغرب والعالم بسبب هذه الجائحة، معتبرين اياها محنة كبيرة وجب التضامن والعمل بجد ومسؤولية من أجل تجاوزها خدمة للوطن والتزاما اتجاهه وذلك من خلال تقديم خدمات طبية وعلاجية بأساليب انسانية محضة من شأنها أن ترفع من معنويات المصابين وتساندهم من الناحية النفسية مما سيساهم بشكل كبير في شفائهم، كما أكد المصابون الذين يخضعون للعلاج في فترة الحجر الصحي، أن الطاقم الطبي المتمكن يتعامل معهم باحترافية كبيرة تفرض عليهم اخضاع المصابين لعدد من الفحوصات والتحاليل الدقيقة بهدف متابعة حالتهم الصحية عن كثب ووضعها تحت المراقبة المستمرة والمتابعة الدائمة، لتفادي تعرض المصاب لأي أثار صحية جانبية قد تشكل خطرا على وضعيته خلال مرحلة علاجه من فيروس كوفيد19 المستجد.
وقد استغل المصابون فرصة علاجهم للتعبير عن إعجابهم بالمستوى الراقي والمتحضر للعاملين بمصحة الزيراوي التابعة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي مؤكدين أنهم لم يتوقعوا أن تمر فترة علاجهم في ظروف إيجابية وجيدة على جميع الأصعدة النفسية والطبية والعلاجية فضلا عن النظافة المتوفرة بمعايير دولية والوجبات الغذائية المقدمة وفق ضوابط صحية.
وتعتبر هذه الاشادة من قبل المصابين الذين يمتثلون للشفاء نقطة ضوء تعبد طريق المنظومة الصحية المغربية نحو القضاء على الفيروس وباب أمل مفتوح لشفاء المصابين بفضل التضامن والتآزر في مرحلة حرجة تقتضي تضحية من العاملين في المجال الطبي والاداري والأمني لتجاوزها والعبور بالوطن والمجتمع إلى بر الأمان.

التعليقات

عذراً التعليقات مغلقة

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
    الأخبار العاجلة